fbpx
الرئيسية » مشاريع » الجمعية اليمنية لحماية المستهلك تدشن مشروع التوعية الاستهلاكية خلال شهر رمضان

الجمعية اليمنية لحماية المستهلك تدشن مشروع التوعية الاستهلاكية خلال شهر رمضان

ا لخميس، 06 رمضان 1438هـ الموافق 01 يونيو 2017;”

صنعاء – سبأ:
دشنت الجمعية اليمنية لحماية المستهلك اليوم بالعاصمة صنعاء مشروع التوعية الاستهلاكية خلال شهر رمضان المبارك.

يهدف المشروع إلي نشر الوعي بين المستهلكين وتعريفهم بطرق الاستهلاك السليمة لتخفيف المخاطر والآثار السلبية التي يتعرضوا لها خلال شهر رمضان نتيجة العادات الاستهلاكية الشائعة والخاطئة وعدم إدراك مخاطرها وآثارها على المدى القريب والبعيد.

كما يهدف المشروع إلى إعلام المستهلكين بما يقوم به بعض التجار بالترويج لمنتجات منتهية الصلاحية ومغشوشة وغير صالحة للاستخدام الآدمي قبل وخلال رمضان، مستغلين حاجة الناس وإقبالهم على شراء متطلبات شهر رمضان.

وخلال التدشين اشاد وكيل قطاع خدمات الاعمال بوزارة الصناعة والتجارة عبدالاله شيبان بالجهود التي يبذلها القائمين على الجمعية في سبيل ايجاد مجتمع مستهلك لديه ثقافة استهلاكية فيما يتعلق بالمواد الاستهلاكية التي يتعامل معها.

وأكد ضرورة تضافر كافة الجهود الرسمية والمجتمعية من اجل استمرارية مثل هذه الحملات التوعوية لما لها من اهمية في تعريف المجتمع بمخاطر المواد الاستهلاكية الغير صالحة للاستخدام.. داعيا وسائل الاعلام الى الاضطلاع بدورها في انجاح هذه الحملة التوعوية والعمل على نشر كل الرسائل التوضيحية للمستهلك والمجتمع ليس خلال شهر رمضان فقط وإنما على مدار العام.

وأشار شيبان إلى ضرورة العمل من اجل ايجاد ورسم سياسات اعلامية خاصة بالاقتصاد والوضع الاقتصادي وحماية المستهلك.

من جانبه اوضح رئيس جمعية حماية المستهلك الدكتور فضل مقبل منصور أن المشروع سيركز على الجانب الإعلامي نظرا للدور المؤثر لوسائل الإعلام في رفع وتعزيز مستوى الوعي ليتمكن المستهلك من حماية نفسه في ظل الأوضاع التي تمر بها البلاد وتدني مستوى العمل الرقابي.

وأشار الى انه سيعتمد على برنامج توعوي من خلال التوعية عبر وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والملصقات الإرشادية في المولات التجارية، وتوزيع بروشورات وملصقات اضافة الى إقامة أمسيات رمضانية بمقر الجمعية تهدف لتوعية شريحة متنوعة من المجتمع.

وأكد أنه تم وضع عدد من الأهداف الخاصة لهذا المشروع أبرزها، تعريف المستهلكين بالعادات الاستهلاكية الصحيحة ، والقدرة على التمييز بين السلع السلمية والسلع المغشوشة أو المنتهية وغير الصالحة للاستهلاك، و مشاركة القطاع الخاص بتوعية المستهلكين وتحقيق هدف خدمة المجتمع.

ولفت إلى ان المشروع سيسعى إلى إيجاد وعي استهلاكي لدى الشرائح المستهدفة والتعريف بالعادات الخاطئة الاستهلاكية والتوعية بأضرارها وكيفية تجنبها وإعداد المواد التوعوية المختلفة الرامية إلى التخفيف من الآثار السلبية التي يتعرض لها المستهلكين كل عام خلال شهر رمضان.

حضر التدشين وكيل امانة العاصمة عايض الشميري ووكيل وزارة الزراعة محمد الحميري ومدير مكتب الصناعة بالأمانة خالد الخولاني ورئيس المؤسسة اليمنية للاسمنت قاسم الوادعي ورئيس المرصد الاقتصادي الدكتور يحيى المتوكل
سبأ